BUILDING STRONG BONDS FOR LIFE

التاريخ:  22/ 11 / 2016

بيـــان توضيحي

تؤكد مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال على إلتزامها الراسخ منذ إنشائها بتقديم خدماتها الإنسانية وفقاً للمباديء والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان، والتي تضمن الشفافية التامة في التعامل مع كافة الحالات والبلاغات التي ترد إليها، كما تعلن رفضها التام لكافة الإدعاءات التي حاولت النيل منها في المقال السيد / خوان فالفيردي بعنوان "الرق في دولة الامارات العربية المتحدة – حالة معينة".

وتنوه المؤسسة بأن وتنوه المؤسسة بأن المقال المنشور يحتوي على العديد من المغالطات، حيث أن المؤسسة اتخذت كافة الإجراءات القانونية والرسمية بالتعاون مع الشركاء لضمان مصداقية البلاغ الوارد بخصوص الحالة المذكورة في المقال، حيث قامت المؤسسة بإحالة البلاغ إلى الجهات المعنية بالتحقيق في قضايا الإتجار بالبشر (مثل الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، و الإدارة العامة لحقوق الانسان بشرطة دبي) والذين أكدوا بدورهم عدم وجود أية أدلة تشير لحدوث الواقعة المذكورة في المقــال.

وعليه، تعلن المؤسسة أنها تخلي مسؤوليتها بالكامل من جميع الاتهامات والمعلومات التي يتضمنها هذا المقال، وتدعو لتحري الدقة في كل ما ينشر حولها من معلومات والحصول على المعلومات من المؤسسة مباشرة لضمان دقة وصدق المحتوى.

عفراء البسطي

مدير عام مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال

 

Arabic

للتواصل معنا

اختر الطريقة المناسبة للتواصل مع مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال

Scroll to Top